English | Français | Italian | العربية

رام الله-الإدارة العامة: تخريج مدراء ومعلمي مدارس البطريركية اللاتينية في المعهد الوطني للتدريب التربوي

سبتمبر 04، 2020

رام الله-الإدارة العامة: تخريج مدراء ومعلمي مدارس البطريركية اللاتينية في المعهد الوطني للتدريب التربوي

رام الله – الإدارة العامة:نظّم المعهد الوطني للتدريب التربوي ، يوم الخميس الموافق 3/9/2020 حفل تخريج الكتروني، لمديري مدارس البطريركية اللاتينية ومدارس الأمانة العامّة للمدارس المسيحية في فلسطين، في الدبلوم المهني المتخصص في التعليم والقيادة المدرسية، وكذلك لمعلمي مدارس البطريركية اللاتينية في الدبلوم التخصصي في التعليم، بحضور مديرة المعهد دكتورة صوفيا ريماوي، والسيدة دعاء وهبة، والسيدة حنان عوني، والأستاذ مروان باكير، والأب د. جمال دعيبس المدير العام لمدارس البطريركية اللاتينية، والأمين العام للمؤسسات التربوية المسيحية في فلسطين، والسيدة عبير حنا المدير التنفيذي لمدارس البطريركية اللاتينية في فلسطين، وكافة الخريجين من مديري ومعلمات البطريركية اللاتينية والأمانة العامة للمدارس المسيحية.

بدأ الحفل الذي أدارت عرافته الأستاذة دعاء، بالسلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة صمت وحداد على أرواح شهداء الوطن، ومرحبة بالجميع ومباركة هذا الإنجاز، على الرغم من الظروف والصعاب. من جهتها رحبت مدير عام المعهد الوطني د. صوفيا الريماوي بالمديرين والمديرات المشاركين بالبرنامج والمعلمين، مشيدة بجهودهم المتواصلة في التفاعل الحقيقي مع كافّة مراحل البرنامج ومشاركتهم الفاعلة على مدار عام كامل، متمنية أن يتم استثمار معارفهم وخبراتهم في تطوير العملية التعليمية التعلمية في مدارسهم، والبناء على ما تم إنجازه من خلال صقل المهارات الحياتية وغرس قيم وثقافة التنمية المستدامة عند المعلمين والطلبة.

بدوره، أكد الأب د. جمال دعيبس على أهمية برنامج الدبلوم المهني المتخصّص في القيادة على المستوى الشخصي وعلى المستوى المهني، مشيراً إلى ضرورة أن ينعكس البرنامج على أداء الطلبة في النواحي التعليمية والحياتية، داعياً الى المزيد من التعاون والشراكة الفاعلة بين المدارس الأهلية وكافّة الإدارات العامة في الوزارة، لما في ذلك من أثار ايجابية ترتبط بتنشئة الطلبة وتطوير معارفهم ومهاراتهم الحياتية؛ واعتبر أن نجاح هذا البرنامج هو نجاح لكل منّا، خاصّة في ظل الوضع العام الذي نعيش فيه من احتلال ومصادرة وقهر، وأيضاً في ظل جائحة كورونا، ومتمنياً في نهاية كلمته التوفيق للجميع ومباركاً هذا التخرج.

كما وشكر وزارة التربية والتعليم والمعهد الوطني، وبشكل خاص مشرفي التدريب في البرنامج على جهودهم المتجددة، في تدريب وتنمية قدرات مديري مدارس البطريركية ومعلميها، مشدداً على أهمية نقل الخبرات والمعارف المكتسبة للمعلمين والطلبة كونهم محور العملية التعليمية، متطرقاً الى أهمية إعداد مديري المدارس وتطوير قدراتهم الإدارية، لتعزيز البيئة المدرسية الآمنة والمحفزة.

اما كلمة الخريجين فقد القاها الاستاذ سهيل دعيبس مدير مدرسة البطريركية اللاتينية في بيت جالا، نيابة عن مدراء ومعلمي المدارس المشاركة، حيث أكّد على أهميّة هذا البرنامج للمدراء والمعلمين على حد سواء، لما له من أهمية كبيرة في تطوير العملية التعليمية التعلّمية، ومقدماً شكره ومباركته للجميع.

ومن الجدير بالذكر أن جميع معلمي اللغة العربية والتكنولوجيا، والذي يبلغ عددهم 20 معلم ومعلمة التحقوا مع المعهد الوطني للتدريب المهني مدة عام كامل، وذلك ضمن تدريب مكثف نالوا في الختام شهادة الدبلوم المهني المتخصص في التعليم.

كما التحق 15 مدير ومديرة من مدراء مدارس البطريركية والعديد من مدارس الأمانة العامة، بدبلوم القيادة المدرسية بتدريب مكثف مدة عام أيضاً، تم تتويجه بمشروع تخرج، نالوا في نهايته شهادة الدبلوم المهني في القيادة التربوية.

وفي نهاية الاحتفال تم عرض جميع شهادات الخريجين الكترونياً. نبارك للخريجين ولمدارسنا هذا الإنجاز وهذا التخرج، ونشكر المعهد الوطني على هذه الشراكة المثمرة، ومن المتوقع أن تلتحق مجموعة أخرى من المعلمين والمدرين في هذا البرنامج هذا العام .

© مدارس البطريركية اللاتينية 2020