English | Français | Italian | العربية

بير زيت: إحياء ذكرى إعلان وثيقة الاستقلال

نوفمبر 17، 2020

بير زيت: إحياء ذكرى إعلان وثيقة الاستقلال

بيرزيت: أحيت مدرسة البطريركية اللاتينية في بير زيت  ذِكرى الاستقلال. ، وقد اتّشحت ساحات المدرسة بالأعلام الفلسطينية المرفرفة عاليًا والمتمايلة بأيدي الطلبة على ألحانِ "موطني"، وقد كانَ لبلادِنا وقرانا المُهجرة نصيب من الذكرى، فقد كانت يافا حاضرة ببحرها، وحيفا ببرتقالها وصفد بجبالها وعكّا بسورِها، وبانياس بشلالاتها، وعاصمتنا الأبدية -القدس- بمُقدساتِها؛ لتترسخ في نفوسِ الطلاب المبادئ الوطنية والقيم الثورية. وقد تفاعلَ الطلبةُ بشكلٍ كبير مع هذه الذكرى، مُعربينَ عن حبهم لوطنهم وانتمائهم له بكلماتٍ خالدة مأثورة عن الشهيد الراحل ياسر عرفات، وبقصائِدَ نظَمَها مُقاوِمو الكلمةِ والقلم: شعراءُ الوطن الباقي رغم أنفِ الطغاة. وقد تخلل الحَفلَ فقراتٌ متنوعة ما بينَ رقصٍ تعبيريٍ هادف وشعرٍ سامٍ وتمثيليات رمزية وأغانٍ وطنيّة وأهازيجَ شعبية، إضافة إلى تزيين جدران المدرسة باللافتات الكبيرة التي تُمجدُ الوطَنَ وأهله والمُضحّينَ بأرواحهم فداءً له. كما كانَ التراثُ حاضِرًا بقوة في هذا اليوم بالزي الشعبي المطرز وبالكوفية الفلسطينية التي تُدفئ أكتافَ الطلاب والهيئة التدريسية، في إشارة إلى أنَّ ثوابتنا باقية لا تُزعزَع. ستبقى فلسطين بعاصمتها القدس، كلّ القدس خالدةً في نفوسِ أبنائها، ولن تموتَ الذكرى ما دامَ هناك مَنْ يخلّدُها؛ فطابَ الوطن وطابَ أهلُه.

 

 

 

© مدارس البطريركية اللاتينية 2020